ضحايا انهيار مبنى دكا يتخطى 500 قتيل

Image caption لم تعثر قوات الإغاثة على أي أشخاص على أحياء منذ أربعة أيام

ارتفع عدد الذين لقوا مصرعهم في انهيار المبنى متعدد الطوابق بالقرب من عاصمة بنغلاديش دكا إلى 500 قتيل بحسب أحدث الأرقام الرسمية.

وقال متحدث باسم الجيش إن القوات استخرجت مساء الخميس أكثر من 20 جثة من أنقاض مبنى رانا بلازا في سافار ما يرفع عدد القتلى إلى 501 شخص.

كان المبنى، الذي يحتوي على ثمانية طوابق من بينها خمسة لمصانع ملابس، انهار الأسبوع الماضي مخلفا مئات القتلى وألاف الجرحى، ولا يزال عشرات العمال في عداد المفقودين.

وألقت السلطات البنغالية القبض على ثمانية أشخاص من بينهم أصحاب المصانع ومهندسون بتهمة الإهمال.

كما احتجز محمد سهيل رانا، صاحب المبنى وأحد القادة المحليين في حزب عوامي الحاكم.

Image caption انهار المبنى، متعدد الطوابق من بينها خمسة لمصانع ملابس يعمل بها آلاف العمال في 24 إبريا/نيسان

ولم تعثر قوات الإغاثة على أي أشخاص على قيد الحياة منذ أربعة أيام بينما أكدت السلطات أنه تم انقاذ نحو 2437 شخصا منذ يوم الحادث في 24 أبريل/نيسان الحالي.

وباستبعاد الهجمات الإرهابية على أبراج مركز التجارة العالمي في نيويورك، يعد انهيار متجر سامبونغ متعدد الاقسام في العاصمة الكورية الجنوبية سيول عام 1995 من أكثر الحوادث الصناعية التي خلفت أكبر عدد من القتلى حيث بلغ عددهم 502 شخص.

كان ملايين العمال في مصانع الملابس الجاهزة عادوا إلى عملهم بعد أيام من الاضطرابات والتظاهرات التي أعقبت انهيار المبنى.

وطالب المحتجون بتطبيق عقوبة الإعدام على أصحاب المصنع إضافة إلى المطالبة بتحسين ظروف العمل.

ودعت رئيسة الوزراء شيخة حسينة عمال المصانع إلى العودة إلى عملهم محذرة من امكانية فقدهم لوظائفهم إذا أغلقت تلك المصانع.

ويعمل نحو ثلاثة ملايين شخص، معظمهم من النساء الذين يقطنون المناطق الريفية، في قطاع صناعة الملابس في البلاد التي تعد الأكبر على مستوى العالم.

المزيد حول هذه القصة