الانتخابات الماليزية: تقارب حظوظ الائتلاف الحاكم وتحالف المعارضة

Image caption حظوظ الائتلاف الحاكم تأتي خلف المعارضة لأول مرة منذ عقود

يكثف الساسة في ماليزيا جهدهم قبيل يوم من بدء الانتخابات العامة المقررة غدا الأحد.

وكان استطلاع مستقل للرأي قد أظهر أن شعبية تحالف المعارضة يضاهي شعبية الائتلاف الحاكم بزعامة رئيس الوزراء نجيب رزاق الذي يتولى السطة منذ فترة طويلة.

وتوقع الاستطلاع الذي أجراه مركز ميرديكا حصول ائتلاف الجبهة الوطنية بزعامة نجيب على خمسة وثمانين مقعدا في البرلمان مقابل تسعة وثمانين مقعدا قد يفوز بها التحالف المنافس المؤلف من ثلاثة من أحزاب المعارضة برئاسة نائب رئيس الوزراء السابق أنور إبراهيم.

وأشار الاستطلاع إن المنافسة على ستة وأربعين مقعدا متقارب جدا، لدرجة عدم القدرة على تحديد الطرف الفائز بها، بينما ستظفر الأحزاب الصغرى بمقعدين فقط.

وتحظى الجبهة الوطنية الآن بمائة وخمسة وثلاثين مقعدا من بين مقاعد البرلمان البالغ عددها مائتين واثنين وعشرين. ولا يحظى تحالف الشعب الذي يرأسه إبراهيم إلا بخمسة وسبعين مقعدا في البرلمان الحالي.

وقال سفيان إبراهيم مدير مركز ميرديكا إن المنافسة متكافئة الكفتين تقريبا، حيث يحظى كلا الجانبين بدعم قوي.

المزيد حول هذه القصة