بيع الفياجرا من المصنع للمستهلكين مباشرة تجنبا للحرج

حبة الفياغرا
Image caption الحل المقترح سيعفي ذوي الحاجة من الإحراج

سيتمكن الرجال الذين يعانون من مشاكل في الانتصاب من الحصول على أقراص الفياغرا الزرقاء مباشرة من المصنع، عن طريق الانترنت، حسب ما أبلغت شركة فايزر، التي تصنع أقراص الفياغرا لوكالة أنباء أسوشييتد برس.

وسيترتب على الرجال الحصول على وصفة طبية، لكنهم سيتجنبون حرج طلب الأقراص مباشرة من الصيدلي.

ليس هذا فقط، بل سيمنح المصنع ثلاثة أقراص مجانية مع الطلبية الأولى ، وتخفيضا مقداره 30 في المئة مع الطلبية الثانية.

وستقوض هذه الخطوة من شركة "فايزر" التي تصنع الفياغرا الأساليب التقليدية لتوزيع الأدوية، فصانعو الأدوية لا يوزعونها بشكل مباشر في العادة، بل يبيعونها بالجملة لكبار الموزعين، وهم بدورهم يقومون بايصالها الى الصيدليات والمستشفيات وعيادات الأطباء.

لكن ثاني أكبر مصنع للأدوية في العالم بدأ بتبني استراتيجية جديدة لمواجهة مشكلة بدأ يواجهها صانعو الأدوية، وهي قيام صيدليات على الانترنت بترويج الفياغرا وغيرها من الأدوية المزيفة بسعر اقل من السعر الرسمي بما يبلغ 95 في المئة.

وتهدف هذه الخطوة أيضا الى التكيف مع ميل الأمريكيين لشراء الأدوية عبر الانترنت، مع العلم بأن معظ صيدليات الانترنت لا تتقيد بالقوانين.

وتحفل الانترنت بالمواقع غير القانونية التي تستدرج المشترين عبر الرسائل الالكترونية والمواقع التي لها مظهر مهني وتدعي أنها تدير مراكز اتصال على مدى 24 ساعة.

وتبين من دراسة أجريت على صيدليات تعمل على الانترنت ان 257 فقط من أصل 10275 تعمل بشكل قانوني.

ويقول خبراء ان الأدوية المزيفة التي تبيعها مواقع غير قانونية قد تكون خطرة، لأنها قد لا تحتوي النسبة المطلوبة من المواد الفعالة هذا اذ احتوت ايا منها، وقد تحتوي على السموم أيضا.

ويقول ماثيو باسير، نائب رئيس قسم الأمن العالمي في فرع شكرة "فايزر" في نيويورك: "الذي يشتري الأدوية عبر الانترنت كالذي يلعب الروليت الروسي، مصانع تلك الأدوية في حالة يرثى لها".