ملكة بريطانيا لن تحضر مؤتمر الكومونولث في سيريلانكا

الملكة اليزابيث
Image caption هذه المرة الأولى التي تتخلف فيها الملكة عن المؤتمر منذ 1973

أعلن قصر باكينغهام أن الملكة اليزايث ملكة بريطانيا لن تحضر مؤتمر دول الكومونولث الذي سيعقد في سيريلانكا، وذلك للمرة الأولى منذ عام 1973.

وسيمثلها هذه المرة في المؤتمر الأمير تشارلز.

وجاء في البيان الذي صدر عن القصر انه تجري مراجعة الرحلات الطويلة التي تقوم بها الملكة.

وتترأس الملكة مجموعة الكومونولث، التي تجتمع كل سنتين لمناقشة قضايا دولية.

وقد حضرت الملكة هذا المؤتمر للمرة الأولى في كندا عام 1973.

ويقول مراسل بي بي سي لشؤون القصر الملكي إنه لا بد أن الملكة فكرت طويلا قبل اتخاذ هذا القرار المفاجئ، وقال ان هذا خطوة مهمة للأمير تشارلز لها قيمة رمزية، من حيث أنها تهيئ المواطنين لمرحلة انتقالية.

"عائلة"

وتنظر الملكة لمجموعة الكومونولث على أنها عائلة، وتترأس المجموعة فخريا وليست لها سلطة على أعضائها.

وقال الأمين العام لمجموعة الكومونولث كاماليش شارما "عائلة الكومونولث تتفهم وتحترم القرار".

يذكر ان هناك انتقادات لعقد المؤتمر في سيريلانكا، ودعت منظمة العفو الدولية الى عدم عقد المؤتمر هناك قبل التحقيق في ادعاءات انتهاك حقوق الانسان.

وتقول الحكومة الكندية انها لن تشارك في المؤتمر الا اذا توفرت شروط معينة.