مقتل عشرات من الشرطة في كمين نصبه متشددون شمالي نيجيريا

Image caption قال رئيس شرطة الولاية إن نحو 60 شرطيا تعرضوا للهجوم

قال مسؤولون نيجيريون إن 30 من رجال الشرطة قد قتلوا في كمين نصبته ميليشيا محلية بولاية نساراوا بشمال وسط البلاد.

وقال متحدث باسم الولاية إن رجال الشرطة "كانوا في طريقهم لإلقاء القبض على زعيم جماعة أومباتسي (تعني باللغة المحلية حان الوقت) الخارجة على القانون، عندما اطلق مسلحون النار عليهم".

وقال رئيس الشرطة المحلية في الولاية إن 17 من رجال الشرطة ما زالوا في عداد المفقودين.

وقال مصدر لبي بي سي من المستشفى الذي نقلت إليه جثث القتلى إن ثمة عشرات من القتلى الآخرين من رجال الشرطة في هذا الهجوم.

وقال متحدث باسم الشرطة لبي بي سي "قتل أفراد الشرطة على بعد نحو عشرة كيلومترات من لافيا حيث نصب أفراد ميليشيا كمينا لهم أثناء توجههم لاعتقال زعيم الميليشيا.

وأضاف موسى ماريجا أن المتشددين كانوا يجبرون القرويين على حلف يمين ولاء لجماعتهم.

وقال رئيس شرطة الولاية أبيومي أكريمالا إن نحو 60 شرطيا تعرضوا للهجوم من بينهم 17 مازالوا في عداد المفقودين.

وذكر "لقد قررنا أن نرسل حملة للقبض على أعضاء المليشيا وقائدهم لإنهم بدأوا في التوجه إلى المساجد والكنائس ليطلبوا من القرويين حلف يمين الولاء لهم".

ونقلت صحف محلية عن حاكم الولاية تانكو الماكوره قوله "قبل اسبوعين اكتشفنا ميليشيا لديها أسلحة وتنفذ انشطة طائفية في الولاية".

واضاف "منذ يناير لم تخف حدة هذا الأمر وخلال الأسبوعين الماضيين إتخذ منحى مختلفا تماما".

وقال مصدران أمنيان إنهما لا يعتقدان أن الهجوم في نساراوا نفذته جماعة بوكو حرام المتشددة التي تشن تمردا في شمال البلاد منذ ثلاث سنوات.

وقال مصدر أمني إن جماعة أومباتسي مدفوعة بنزاعات عرقية داخل الولاية.

المزيد حول هذه القصة