تصاعد حدة التوتر بين تايوان والفلبين

Image caption متظاهرون تايوانيون يحرقون العلم الفلبيني

قررت تايوان تعليق توظيف العمال الفلبينيين واستدعت سفيرها في مانيلا احتجاجا على قيام البحرية الفلبينية بقتل صياد سمك تايواني الاسبوع الماضي.

وقالت الحكومة التايوانية إن هذه الخطوات تهدف إلى إظهار "إستياء الرئيس ما جيونغ جيو الشديد" من الأسلوب الذي تعاملت به مانيلا مع القضية.

وكان صياد السمك التايواني هونغ شي تشينغ قد قتل رميا بالرصاص من جانب البحرية الفلبينية في مياه يدعي الجانبان السيادة عليها.

وكان ممثل الفلبين في تايبيه قد قدم في وقت مبكر من يوم الأربعاء اعتذار بلاده الرسمي لتايوان - ولكن بعد انقضاء مهلة الأيام الثلاثة التي حددتها الحكومة التايوانية لذلك.

وقال أنطونيو باسيليو، رئيس الممثلية الفلبينية في تايوان، إن مانيلا وافقت على تعويض أسرة صياد السمك القتيل، وعلى المشاركة في تحقيق مشترك في ظروف الحادث.

ولكن الرئيس التايواني ما قال إن الاعتذار الفلبيني يفتقر إلى الصدق، وأمر بتنفيذ الاجراءات العقابية المذكورة.