كابول: هجوم انتحاري يستهدف قافلة للناتو مخلفا قتلى وجرحى

Image caption التفجير هو الأكبر منذ شهر مارس

قتل 15 شخصا بينهم أجانب وأصيب العشرات في هجوم انتحاري استهدف قافلة للناتو بالعاصمة الأفغانية كابول، بحسب مصدر من قوات حلف الناتو الناتو.

وقال مسؤولون أمريكيون إن من بين القتلى جنديان أمريكيان وأربعة متعاونين مدنيين مع القوات الأجنبية العاملة في أفغانستان.

وأفاد مسؤولون أفغان بأن الهجوم أسفر عن مقتل 9 أفغان من بينهم طفلان.

وأعلنت جماعة مرتبطة بحركة طالبان تدعى حزب الإسلام، في اتصال مع بي بي سي، مسؤوليتها عن الهجوم الانتحاري.

وأوضحت مصادر في الناتو أن انتحاريا فجر سيارة ملغومة في قافلة تابعة للحلف.

وتسببت قوة التفجير في تدمير عدد من المنازل المجاورة. وأغلقت الشرطة المنطقة، وسمعت صفارات الانذار وشوهدت سيارات الإسعاف تتجه نحو مكان الحادث.

وقال مراسل بي بي سي في كابول، ديفيد لوين، إنه شاهد صورا مرعبة بعد الانفجار، تظهر جثث متفحمة ورجلا مسنا مصابا إصابة بالغة في رأسه.

ويعد هذا أكبر تفجير في كابول منذ شهر مارس/آذار، حيث فجر انتحاري نفسه قرب وزارة الدفاع مخلفا تسعة قتلى.

ويأتي هذا الهجوم خلال شهر دموي بالنسبة لقوات الناتو في أفغانستان، حيث قتل خلاله 15 شخصا في هجمات متفرقة.

وكانت طالبان أعلنت شروعها في تنفيذ هجمات على القواعد العسكرية الأجنبية والهيئات الدبلوماسية في أفغانستان.

المزيد حول هذه القصة