إنفلونزا الطيور في الصين تكلف أكثر من 65 مليار دولار

إنفلونزا الطيور
Image caption تخسرت صناعة الدواجن مليار يوان في اليوم منذ نهاية شهر مارس/آذار الماضي

كلفت الإصابة بسلالة جديدة من فيروس إنفلونزا الطيور في الصين صناعة الدواجن أكثر من 65 مليار دولار أي ما يعادل 400 مليار يوان بالعملة الصينية بسبب تحاشي المستهلكين الدجاج، حسب مسؤولين حكوميين الاثنين.

وخسرت صناعة الدواجن مليار يوان في اليوم منذ نهاية شهر مارس/آذار الماضي، حسب صحيفة "بجين تايمز" نقلا عن لي كسيرون، رئيس خدمة تربية الحيوانات الوطنية.

وأصاب فيروس إنفلونزا الطيور 130 شخصا في الصين، ما أدى إلى موت 35 شخصا منذ اكتشافه بين البشر لأول مرة، حسب بيانات رسمية حديثة.

وشهدت مبيعات الدواجن تراجعا كبيرا كما شهدت أسعارها انخفاضا كبيرا، ما أدى إلى مشكلات مالية كبيرة وفقدان وظائف نتيجة لذلك.

وقال مسؤول آخر في وزارة الزراعة الصينية يسمى وانغ زونغلي إن الوكالات الحكومية ينبغي أن تكون مثلا يحتذى بالنسبة إلى أفراد الجمهور من خلال "التعامل مع منتجات الدواجن بطريقة صحيحة".

ونظم مسؤولون وقائمون على صناعة الدواجن في إقليم شاندونغ بشرقي الصين، في محاولة لتعزيز الثقة بين أفراد الجمهور، غداء متكونا من الدجاج فقط الأسبوع الماضي، حسب وسائل إعلام صينية.

وشهدت الصين عدة حالات هلع مرتبطة بسلامة المواد الغذائية خلال السنوات الأخيرة بما في ذلك إضافة مركب كيماوي يسمى ميلامين إلى منتجات الألبان في عام 2008، ما أدى إلى وفاة ستة رضع على الأقل وإصابة 300 ألف شخص.

المزيد حول هذه القصة