الجيش النيجيري يؤكد أن جماعة بوكو حرام "تترنح"

نيجيريا
Image caption تشن نيجيريا حملة عسكرية واسعة على جماعة بوكو حرام في 3 ولايات في شمال شرق البلاد

قال الجيش النيجيري إن جماعة بوكو حرام في شمال شرق البلاد في حالة من "التشوش" ويغادرون البلاد بأعداد كبيرة جراء العملية العسكرية الكبيرة التي يشنها الجيش ضدهم.

وأعلن الجيش في بيان له عن "مقتل 14 متمردا اسلاميا وإعتقال عشرون جراء الهجوم الذي يشنه الجيش على جماعة بوكو حرام الاسلامية المتشددة".

وأضاف البيان "قتل ثلاثة من جنودنا خلال في المعارك".

وقال مراسل بي بي سي في العاصمة أبوجا ويل روس إنه " لم يكن من الممكن التأكد من هذه المعلومات".

وفي الوقت نفسه، أكدت عدة تقارير تدفق العديد من المدنيين ألى الكاميرون والنيجير خوفاً من أن يلقوا حقتفهم جراء العملية العسكرية التي يشنها الجيش النيجيري على جماعة بوكو حرام.

وتبذل جهود حثيثة لإغلاق الحدود ، إلا أن الناس تتدفق بكثافة كما أن الجيش لا يستطيع التفريق بين عناصر جماعة بوكو حرام الاسلامية والمدنيين.

حالة طورائ

وتشن نيجيريا حملة عسكرية واسعة على جماعة بوكو حرام في 3 ولايات في شمال شرق البلاد.

وفرض حظر التجول في احياء مايدوغوري الاثني عشر التي تعتبر معاقل الحركة الاسلامية التي سيقوم فيها الجيش "بعمليات خاصة".

وكان الرئيس النيجيري جولد لاك جوناثان أعلن الأسبوع الماضي عن حالة الطورائ في الولايات الشمالية الشرقية بورنو وآداموا و يوبي بعد سلسلة من الهجمات التي نفذتها جماعة بوكر حرام.

وقتل حوالي ألفين شخص منذ عام 2010 جراء العنف الدائر في البلاد.

المزيد حول هذه القصة