واشنطن تعترف بقتل 4 امريكيين في هجمات لطائرات لها بدون طيار

Image caption تعتمد واشنطن على هجمات الطائرات بلا طيار في عدة مناطق منها أفغانستان واليمن

إعترفت الولايات المتحدة رسميا للمرة الأولى بأنها قتلت أربعة أمريكيين في عمليات لـ "مكافحة الإرهاب" في اليمن وباكستان حيث تشن القوات الأمريكية ضربات متكررة باستخدام طائرات بدون طيار.

وكشف وزير العدل الأمريكي إيريك هولدر عن أسماء المواطنين الأمريكيين الأربعة القتلى في رسالة إلي أعضاء الكونجرس قبل يوم من كلمة مرتقبة للرئيس باراك اوباما بشأن استخدام الطائرات بدون طيار.

وتدافع الرسالة عن قتل رجل الدين المتشدد أنور العولقي في 2011 وتعترف بأنه كان هدفا محددا لضربة بطائرة بدون طيار.

والأمريكيون الثلاثة الآخرون هم عبد الرحمن نجل العولقي وسمير خان وهو أمريكي من أصل باكستاني وجود كينان محمد الذي وجهت إليه اتهامات متعلقة بالإرهاب في الولايات المتحدة في 2009 وتوفي في باكستان.

ولم يحدد هولدر في الرسالة كيف قتل الأمريكيون الأربعة لكن مسؤولين أمريكيين اعترفوا في السابق بأن ثلاثة منهم قتلوا في ضربات نفذتها طائرات بدون طيار.

ويأتي ذلك قبيل ساعات من كلمة منتظرة للرئيس الأمريكي باراك أوباما حول إستخدام الطائرات بدون طيار.

وقال مسؤول في البيت الأبيض إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما سيحدد في كلمته الأسباب والمباديء التي تستند اليها الضربات الأمريكية التي تنفذها طائرات بدون طيار.

وأضاف المسؤول أن أوباما "سيشرح كيف أن استخدام ضربات الطائرات بدون طيار ضروري وقانوني وعادل وسيتناول المسائل المتعددة التي يثيرها استخدامنا لهذا العمل العسكري لضرب اهداف محددة".

وقال المسؤول إن كلمة أوباما ستتزامن مع توقيع "توجيه رئاسي للسياسة" سيحدد المعايير للضربات الفتاكة بواسطة الطائرات بدون طيار.

وأضاف أن أوباما سيجدد تعهده بإغلاق السجن العسكري الأمريكي في خليج جوانتانامو بكوبا الذي يضم أجانب يشتبه بتورطهم في هجمات تعتبرها واشنطن "إرهابية" كما سيعلن عددا من الإجراءات المحددة نحو تحقيق ذلك الهدف.

المزيد حول هذه القصة