نمر يقتل عاملة بحديقة حيوان في بريطانيا

توفيت عاملة في حديقة حيوان في منطقة كمبريا شمال غرب انجلترا اثر تعرضها لهجوم من نمر.

وتعرضت سارة ماكلاي، 24 عاما، لهجوم من نمر سومطري في المحمية الخاصة بالنمر في حديقة حيوان في كمبريا يوم الجمعة.

وقال اندرو سلاتري من شرطة كامبريا إن تحقيق الشرطة تركز على "كيفية ادارة الحيوانات الخطرة".

وقال ديفيد غيل مالك حديقة الحيوان لراديو 5 في بي بي سي إنه "لم يكن هناك داع" لدخول ماكاي المكان المخصص للنمور.

وقال سلاتري إن "كل الأنظمة" المتبعة في الحديقة يجري التحقيق فيها.

وقال "حتى الآن ليس تحقيقا جنائيا".

وقال غيل إن ماكاي كانت "ذات خبرة كبيرة" في العمل مع القطط الكبيرة وإنها "كانت محبة ومتحمسة" لعملها، ولكن العاملين لا يجب ان يتعاملوا مع النمر مباشرة.

وقال "لدينا قواعد صارمة للعمل مع القطط الكبيرة، ولكن يبدو أنها لم تلتزم بها".

وأضاف "لأسباب لا يمكن تفسيرها فتحت الباب ودخلت المكان المخصص للنمور. لن نعرف أبدا لماذا دخلت دون أن تخبر أحدا. لا يوجد مبرر لوجودها هناك".

واغلقت حديقة الحيوان مبكرا وابعد جميع الزوار عن المنطقة ولكن بعد النقاشات بين المحققين والعاملين في الحديقة تم اتخاذ القرار بعمل الحديقة كالمعتاد يوم السبت.

وقال غيل "الجمهور ليس عرضة للخطر واتبعنا تعليمات الحوادث تماما".

وقال غيل إن النمر السومطري الذي عاش في الحديقة 10 اعوام منذ كان شبلا لن يعدم.

وأضاف "انه نمر وغريزته الاساسية هي القتل. كلنا نعلم هذا ولذلك لدينا التعليمات التي يجب اتباعها".