أعاصير أوكلاهوما: مقتل 5 وانقطاع الكهرباء عن 60 ألف شخص

أوكلاهوما سيتي
Image caption كما حدث في الإعصار السابق ، تسببت الأعاصير الحالية في إنقلاب عدد من السيارات.

اجتاحت سلسلة أعاصير ولاية أوكلاهوما الأمريكية.

وقتل خمسة أشخاص وأصيب عشرات في مناطق مختلفة.

ومرت الأعاصير بالقرب من منطقة مور التي قتل فيها 25 شخصا جراء إعصار عنيف اجتاحها قبل أسبوعين تقريبا.

وتسبب الأعاصير، التي تقل قوة عن الإعصار السابق، الكثير من الدمار.

وانقطعت الكهرباء عن أكثر من 60 ألف شخص في منطقة أوكلاهوما سيتي.

وتم رفع مستوى التحذيرات السابقة من قوة الأعاصير الحالية، غير أن العواصف الرعدية العاتية المصحوبة بالثلوج والرياح المدمرة لا تزال تسبب مشكلات تشمل فيضانات قوية.

وكانت هيئة الأحوال الجوية الوطنية الأمريكية قد أعلنت حالة الطوارئ في مناطق من أوكلاهما سيتي بسبب الأعاصير.

وقالت شرطة الطرق السريعة في أوكلاهوما إن من بين القتلى أما وطفلها.

وقالت بيتسي راندولف المتحدثة باسم الشرطة إن الأم وطفلها قتلا أثناء سفرهما على طريق سريع غربي أوكلاهوما سيتي عندما أطاحت العاصفة بسيارتهما. وأغلق الطريق بسبب العاصفة بعد وقوع العديد من الحوادث والاصابات.

ووصفت المتحدثة الموقف في أوكلاهوما سيتي بأنه ينفطر له القلب.

وعبرت ماري فولين، حاكمة أوكلاهوما، عن قلقها البالغ إزاء الوضع الراهن.

وأكد مسؤولو الطوارئ وقوع عدد متزايد من الإصابات.

وتشير تقارير إلى حدوث أضرار وانقلاب سيارات، كما يعيش نحو 40 ألف شخص من دون كهرباء.

وتؤدي الأمطار إلى فيضانات في بعض المناطق.

وتلقى سكان المنطقة نصائح بالبحث عن ملاجئ.

وقال تيم أورام ، الخبير في الهيئة القومية للأرصاد الجوية، إن من الصعب معرفة عدد الأعاصير التي وصلت على وجه الدقة، ولكنه أضاف أنه من المحتمل أن تكون ثلاث عواصف ضخمة أثارت الأعاصير عبر وسط الولاية.

وأكدت محطة كيه دبليو تي في التلفزيونية المحلية إغلاق مطار ويل روجرز في أوكلاهوما سيتي.

المزيد حول هذه القصة