9 أطفال يلقون حتفهم في تفجير انتحاري أمام مدرسة في أفغانستان

سيارة أسرة داست لغما
Image caption ستة أفراد لقوا حتفهم في حادثة سبقت انفجار الدراجة أمام مدرسة.

قتل تسعة أطفال وشرطي في عملية انتحارية بدراجة نارية مفخخة وقعت قرب مدرسة في ولاية باكتيا جنوب شرقي أفغانستان، بحسب ما أفادت الشرطة المحلية.

وقال زلماي اورياخايل قائد شرطة الولاية التي تعتبر معقلا لمتمردي طالبان، لوكالة فرانس برس، إن جنديين من قوات الحلف الأطلسي، و16 مدنيا أصيبوا بـ"جروح طفيفة" في الهجوم الذي استهدف موكبا للقوات الأميركية والأفغانية.

وأعلنت القوة الدولية للمساعدة على إرساء الأمن في أفغانستان، التابعة لحلف شمال الأطلسي (إيساف) أنه ليس لديها معلومات عن الضحايا.

وأضاف اورياخايل أن الهجوم وقع في سوق في إقليم شامكاني، بينما كان التلاميذ يغادرون المدرسة.

ويأتي ذلك بعد ساعات على مقتل ستة أفراد من عائلة واحدة في انفجار عبوة على جانب الطريق في ولاية لقمان في شرقي أفغانستان.

وقال سرهدي زواك الناطق باسم الإدارة المحلية في بيان إن أربع نسوة وطفلا ورجلا قتلوا حين مرت سيارتهم فوق عبوة ناسفة يدوية الصنع زرعها مسلحوا طالبان على جانب الطريق قرب بلدة مهتارلام.

المزيد حول هذه القصة