مقتل انتحاري فجر نفسه بمركز للشرطة في إندونيسيا

Image caption اعتقلت الشرطة الإندونيسية الشهر الماضي اثنين مشتبه بهما على علاقة بمؤامرة لتفجير سفارة بورما.

اقتحم انتحاري مركزا للشرطة في إندونيسيا وفجّر نفسه داخله دون أن يوقع أي قتلى أو جرحى بين رجال الشرطة، بحسب ما أعلن متحدث باسم الشرطة.

وقال متحدث باسم شرطة مقاطعة سولاويسي إن شخصا على متن دراجة نارية اندفع صوب مركز الشرطة الرئيس في مدينة بوسو، مركز المقاطعة، وفجر نفسه بين البوابة ومسجد داخل المركز، وفق ما نقلته وكالة "فرانس برس".

وتشتهر المنطقة التي وقع فيها التفجير بأنها معقل لتنظيم إسلامي متشدد.

وكانت الشرطة دهمت العام الماضي معسكرا لتدريب المتشددين الإسلاميين في غابة قريبة من مدينة بوسو، مما أسفر عن مقتل شخص واعتقال العديد من المتشددين.

وفي العاصمة الإندونيسية جاكرتا، قال متحدث باسم الشرطة إن تحقيقا أوليا حول الهجوم أظهر تشابها بين الحادث وهجمات "إرهابية" نفذت في السابق ضد الشرطة.

وألقت شرطة مكافحة الإرهاب الإندونيسية الشهر الماضي القبض على اثنين مشتبه في علاقتهما بـ"بمؤامرة لتفجير سفارة بورما".