إعصار أوكلاهوما الأوسع في تاريخ الولايات المتحدة

Image caption اسفر الإعصار عن مقتل 18 شخصا على الأقل.

سجل إعصار أوكلاهوما الذي وقع الأسبوع الماضي أرقاما قياسية حيث بلغ اتساعه 4.2 كلم بينما بلغت سرعة الرياح المصاحبة 295 ميلا في الساعة، بحسب ما ذكره مسؤولون في هيئة الأرصاد الجوية الوطنية.

وأسفر الإعصار الذي وقع الجمعة الماضية قرب مدينة إل رينو وصحبته فيضانات عن مقتل 18 شخصا، على الأقل.

ولم يصل الإعصار الهائل الذي وقع الجمعة الماضية إلى المناطق المأهولة بالكثير من السكان قرب عاصمة أوكلاهوما، مما ساعد على تقليل الخسائر الناجمة.

وتسبب إعصار قوي آخر بمدينة موور في 20 مايو/أيار عن مقتل 24 شخصا، كما خلف دمارا على نطاق واسع.

ويقول ويليام هوك، من الجمعية الأمريكية للأرصاد الجوية، إنه على ضوء استمرار التوسع في المدن الأمريكية بالمناطق المعرضة للأعاصير يجعل وصول إعصار إلى منطقة مكتظة بالسكان "مسألة وقت"، بحسب ما نقلته وكالة "أسوشيتد برس".

المزيد حول هذه القصة