نيلسون مانديلا "يستطيع أن يتنفس ذاتيا"

قال الناطق الرسمي بإسم الرئاسة في جنوب افريقيا إن الرئيس الأسبق نيلسون مانديلا، الذي أدخل المستشفى في بريتوريا لإصابته بالتهاب رئوي، يستطيع أن يتنفس ذاتيا.

وقال الناطق ماك مهراج إن هذا يعتبر مؤشرا إيجابيا.

وقال مهراج "يقول الأطباء إنه يستطيع أن يتنفس ذاتيا دون عون خارجي، ويعتبر هذا مؤشرا إيجابيا. إن ماديبا (الاسم الدارج لمانديلا) مقاتل، وما دام يقاتل سيكون بخير."

وكان مكتب الرئيس جاكوب زوما قد وصف حالة مانديلا البالغ من العمر 94 عاما عند دخوله المستشفى في وقت سابق السبت بأنها "خطيرة ولكن مستقرة."

ولكن ناطقا حكوميا قال في وقت لاحق إن حالته "خطيرة جدا هذه المرة" مقارنة بالمرات السابقة التي اقتضت إدخاله المستشفى.

وجاء في بيان أصدره مكتب الرئيس زوما في وقت سابق "في الساعة الواحدة والنصف من بعد منتصف ليلة الجمعة (11:30 غرينتش) تدهورت حال مانديلا ونقل إلى مستشفى في بريتوريا. وحالته ما زالت خطيرة، لكنها مستقرة."

وهذه هي ثاني مرة يدخل فيها مانديلا المستشفى في الشهرين الأخيرين، إذ كان قد أخرج من المستشفى في السادس من أبريل/ نيسان الماضي بعد خضوعه للعلاج من عارض مماثل.