جنرال أمريكي: المحادثات مع طالبان ضرورية

جوزيف دنفورد
Image caption جوزيف دنفورد

قال الجنرال جوزيف دنفورد الذي سيشرف على إنهاء مهمة قوات الناتو في أفغانستان لبي بي سي إنه لا مفر من التحدث إلى حركة طالبان.

وأضاف دنفورد انه ستكون هناك حاجة لاستمرار دعم المجتمع الدولي للجيش الأفغاني بعد انسحاب قوات الناتو، حتى لا تضيع الانجازات التي تحققت في مجال الديمقراطية وحقوق المرأة.

وقال ان تقدم أفغانستان ليس مضمونا.

ويتوقع أن يبقى دنفورد في منصبه حتى نهاية العام القادم.

وقال في الحديث الذي أدلى به لبي بي سي في مدينة كوندوز شمالي البلاد " لقد أحرزنا تقدما مهما ، لكننا لم نصل بعد الى النقطة التي نستطيع أن نقول فيها أن هذا التقدم سيستمر بشكل كامل".

يذكر أن آخر المناطق سيجري تسليمها الى الحكومة الأفغانية الأسبوع المقبل، مع بقاء بعض القوات لتقديم الدعم.

وقال دنفورد ان طالبان ليست العدو الوحيد وان الكثير من الجماعات الاجرامية قد انضمت الى المتمردين.

وتأتي تصريحات دنفورد مع تصاعد موجات العنف في أفغانستان مؤخرا.

وكان هجوم انتحاري قد أودى بحياة 16 شخصا الثلاثاء.

المزيد حول هذه القصة