تشويه لوحة لملكة بريطانيا في كاتدرائية وستمنستر

Image caption رفض قصر باكنغهام التعليق على حادث تشويه لوحة ملكة بريطانيا.

تعرضت لوحة لملكة بريطانيا إليزابيث الثانية في كاتدرائية وستمنستر للتشويه باستخدام مادة طلاء.

وقالت الشرطة البريطانية إنه تم إلقاء القبض على رجل في الحادية والأربعين للاشتباه في علاقته بالحادث.

ويأتي الحادث بعد تسعة أيام من الاحتفالات بمرور 60 عاما على تتويج ملكة بريطانيا.

وقال متحدث باسم الكاتدرائية: "قام أحد الزوار برش مادة طلاء على لوحة الملكة التي رسمها رالف هيمانز."

وكان الفنان الاسترالي المولد قد رسم اللوحة في مارس/آذار العام الماضي.

لكن الستار رفع عنها رسميا في لندن 2012.

ورفض قصر باكنغهام الملكي التعليق على الحادث.

وأعلنت حركة "آباء من أجل العدالة"، التي تدافع عن حقوق الآباء، إنها تشك في ضلوع أحد أعضائها في الحادث، لكنها أشارت إلى أن ذلك لا يعبر عن موقف رسمي للحركة.

المزيد حول هذه القصة