الاحتفال بعيد الميلاد الرسمي للملكة اليزابيث في بريطانيا

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

شهدت بريطانيا اليوم مراسم (استعراض الألوان) السنوية للاحتفال بعيد الميلاد الرسمي للملكة اليزابيث الثانية.

وشارك أكثر من ألف من الجنود والخيل في موكب الاحتفال التقليدي بقلب العاصمة لندن.

ومن بين مراسم الاحتفال كذلك إطلاق 41 طلقة مدفعية.

واصطف آلاف الأشخاص على جانبي مسار الموكب للمشاركة في الاحتفال.

ولم يرافق زوج الملكة، الأمير فيليب دوق ادنبرة، الملكة هذا العام كما جرت العادة، حيث يتعافى حاليا في المستشفى عقب جراحة في المعدة.

وبدلا من الأمير فيليب، دعت الملكة ابن عمومتها، دوق كنت، ليصحبها في رحلتها القصيرة.

ويختلف عيد الميلاد الرسمي للملكة عن تاريخ ميلادها يوم 21 ابريل/ نيسان.

Image caption لم يرافق الأمير فيليب الملكة اليزابيث هذا العام

ويرجع أصل مراسم عيد الميلاد الرسمي أو (استعراض الألوان) إلى فترات الاستعداد للمعارك، عندما كانت الألوان - التي تشير إلى الأعلام العسكرية - يطاف بها وسط الجنود.

وفي القرن الثامن عشر، كان حراس من القصور الملكية يشاركون يوميا في (استعراض الألوان). وفي عام 1748، أعلن أن الموكب سيحيي كذلك عيد الميلاد الرسمي للجالس على العرش.

المزيد حول هذه القصة