5 سوريين في طائرة مصرية هبطت اضطراريا يطلبون اللجوء في بريطانيا

الطائرة المصرية في غلاسكو
Image caption وصف المدير التنفيذي لشركة مصر للطيران في تصريحات من القاهرة الركاب الخمسة بأنهم سوريون

استانفت طائرة شركة مصر للطيران، التي هبطت اضطرارايا في مطار بريستويك في اسكتلندا السبت، رحلتها إلى الولايات المتحدة دون خمسة من ركابها ظلوا في المطار الاسكتلندي.

وقالت الشرطة الاسكتلندية إن المسافرين الخمسة، ويعتقد أنهم سوريون، تقدموا بطلبات لجوء إلى بريطانيا، يتم التعامل معها في وكالة الحدود البريطانية.

ورافقت طائرات مقاتلة الطائرة المصرية التي كانت في رحلة من القاهرة إلى نيويورك إلى مطار بريستويك بعد العثور على ورقة تهديد بإشعال النار في الطائرة وضعت في مرافقها الصحية.

وكان على متن الطائرة 326 مسافرا.

وقامت الشرطة بإنزال ركاب الطائرة واستجوابهم، بينما تم تفتيش الطائرة بدقة. ولم يعتقل أي شخص إذ لم تجد الشرطة أي شيئ خطرا على متن الرحلة، وسمح للطائرة باستئناف رحلتها صباح الأحد.

وقالت متحدثة باسم الشرطة الاسكتلندية إن خمسة من الركاب لم يصعدوا إلى الطائرة بعد السماح باستئناف رحلتها وطلبوا اللجوء إلى المملكة المتحدة.

ووصف المدير التنفيذي لشركة مصر للطيران في تصريحات من القاهرة الركاب الخمسة بأنهم سوريون.

وقالت وزارة الداخلية البريطانية إنها لا تعلق على حالات فردية، ولم يعرف بعد مكان وجود الركاب الخمسة.

المزيد حول هذه القصة