كوريا الشمالية تدين تقرير مذكرات هتلر

Image caption كوريا الشمالية تتهم المنشقين بالعمل للولايات المتحدة الأمريكية

أدانت كوريا الشمالية تقريرا يقول إن رئيس الدولة، كيم جونغ أون، قدم نسخا من مذكرات أدولف هتلر، إلى مسؤولين بمناسبة عيد ميلاده.

ونشر التقرير في مواقع إلكترونية يديرها منشقون عن النظام، ويقول إن كتاب هتلر قدم هدية لمسؤولين في شهر يناير/كانون الأول.

ووصفت كوريا الشمالية المنشقين بأنهم "حثالة البشر"، وهددت بتصفيتهم.

وقد دون أدولف هتلر مذكراته في السجن، في كتاب بعنوان "كفاحي".

وقد نشر موقع نيوز فوكس إنترناشيونال التقرير الأصلي، مستندا إلى تصريحات مسؤول كوري شمالي في الصين، لم يكشف عن اسمه.

وقال الموقع في تقريره إن "كيم جونغ أون أشار إلى أن هتلر نجح في إعادة بناء ألمانيا في فترة وجيزة بعد هزيمتها في الحرب العالمية الأولى، وأمر بأن يدرس الرايخ الثالث دراسة معمقة، وأن تستمد منه تطبيقات عملية".

ونفت كوريا الشمالية ما جاء في التقرير ووصفته "بحملة تشويه"، يقف وراءها "حثالة من البشر"، يهدفون إلى عرقلة تقدم البلاد.

وأضافت أن المنشقين يعملون لفائدة كوريا الجنوبية والولايات المتحدة الأمريكية.

وتوجد كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية في حالة حرب من الناحية التقنية، وذلك منذ حرب 1950 إلى 1953 بينهما، والتي انتهت بوقف القتال وليس بمعاهدة سلام.

وتصاعد التوتر بين الدولتين أخيرا بسبب التجارب النووية التي قامت بها بيونغ يانغ في شهر فبراير/شباط الماضي.

ويعتقد أن ما يربو عن 20 ألف كوري هربوا من الشمال إلى الجنوب منذ 1950. ولكن الهروب من كوريا الشمالية مسألة خطيرة لان الذين يعادون إلى البلاد يواجهون الأعمال الشاقة أو الإعدام، بحسب ناشطين.

المزيد حول هذه القصة