قضية سنودن.. مجلس الأمن القومي الأمريكي يطالب موسكو بطرد رجل الاستخبارات الهارب دون إبطاء

سنودن
Image caption وجهة سنودن القادمة غير معلومة حتى الآن

طالبت الولايات المتحدة الحكومة الروسية بطرد إدوارد سنودن رجل الاستخبارات الأمريكي الهارب فورا. وجاء الطلب الأمريكي بعد إعلان روسيا إن سنودن لا يزال في مطار موسكو.

وفي وقت لاحق، قال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو إنه سيدرس موضوع منح سنودن حق اللجوء في فنزويلا فيما لو طلب ذلك.

وقال مادورو الذي يقوم بزيارة رسمية إلى هايتي "لم نتسلم طلبا رسميا، ولكن في حال تسلمنا هذا الطلب سنقوم بدراسته كما تفعل الإكوادر."

"أساس قانوني"

وعبر مجلس الأمن القومي الأمريكي عن اعتقاده بأن هناك ما وصفه بأساس قانوني واضح يمكن روسيا من طرد رجل الاستخبارات الهارب من أراضيها.

وقالت كيتلين هايدن، المتحدثة باسم المجلس في مؤتمر صحفي، إن وضع وثائق السفر الموجودة لدى سنودن والاتهامات بالتجسس الموجهة له تشكل أساسا قانونيا لتمكين روسيا من طرده.

وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت إلغاء جواز سفر سنودن.

وأضافت هايدن "نطلب من الحكومة الروسية اتخاذ إجراء لطرد السيد سنودن دون إبطاء ولبناء التعاون القوي الذي بيننا لتنفيذ القانون وخاصة منذ تفجيرات ماراثون بوسطن".

وفي تصريحات صحفية في وقت سابق الإثنين، قال بوتين "وصل السيد سنودن بالفعل إلى موسكو. بالنسبة لنا كان ذلك غير متوقعا تماما. لقد جاء كمسافر عابر وهو لا يحتاج إلى تأشيرة دخول أو وثائق أخرى".

وأضاف الرئيس الروسي، خلال زيارته لفنلندا أن سنودن كمسافر عابر "لديه الحق في شراء تذكرة والسفر إلى حيث يريد ، ولا يعبر حدود الدولة لذا فإنه لا يحتاج تأشيرة دخول".

المزيد حول هذه القصة