نيلسون مانديلا: أسقف كيب تاون يدعو بالسلام له في أواخر أيامه

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أقام أسقف مدينة كيب تاون الجنوب أفريقية صلاة من أجل صحة الزعيم نيلسون مانديلا راجيا أن ينعم بالسلام والطمأنينة في أواخر أيامه.

ويأتي ذلك بعد زيارة قام بها الأسقف ثابو ماغوبا لمانديلا في مرقده في أحد مستشفيات مدينة بريتوريا التى دخلها قبل نحو عشرين يوما لمضاعفات في الرئة.

وتمني الأسقف أن يتحلى أقارب وأصدقاء مانديلا أسرته بالشجاعة الكافية خلال الأيام المقبلة التى وصفها بأنها "مفعمة بالترقب والانتظار".

وتعزز تصريحات ماغوبا من توقعات المواطنين في جنوب أفريقيا بأن مانديلا لن يتمكن في الغالب من التغلب على المرض هذه المرة.

ويعاني مانديلا البالغ من العمر 94 عاما من مضاعفات إصابته بفيروس في الرئة قبل عدة أشهر.

وكان الرئيس الجنوب أفريقي جاكوب زوما قد أعلن قبل أيام في بيان رسمي أنه زار مانديلا وأبلغه الأطباء بأن حالته الصحية أصبحت حرجة في الأربع والعشرين ساعة الماضية.

وقال البيان إن الأطباء "يفعلون كل ما في وسعهم لتحسين حالته".

وقال زوما إن "الأطباء يقومون بكل ما يمكن عمله لتحسين حالته ويضمنون أن مانديلا يتلقى أفضل عناية وأنه يشعر بالراحة. إنه في أيدي أمينة".

المزيد حول هذه القصة