الإفراج عن رجل أعمال أمريكي احتجزه عمال مصنعه في الصين قرابة أسبوع

Image caption ظل رجل الأعمال الأمريكي محتجزا داخل مصنعه نحو أسبوع.

استطاع رجل الأعمال الأمريكي تشيب ستارنز الخروج من مصنعه في الصين بعدما احتجزه العمال داخله قرابة أسبوع بسبب خلاف على مستحقات مالية.

وتوصل ستارنز ومسؤول نقابي يمثل العمال إلى اتفاق في وقت متأخر ليلا.

ويقول ستارنز، وهو شريك في شركة "Speciality Medical Supplies" الأمريكية إن العمال حاصروه بعد طلبهم مكافأة نهاية خدمة.

لكن العمال يقولون إن الخلاف كان بشأن مستحقات مالية متأخرة، إذ لم يتلق بعضهم راتبه منذ شهرين.

وبدأت الأزمة بين رجل الأعمال الأمريكي وعمال مصنعه يوم الجمعة.

ويقول ستارنز إن العمال أغلقوا كافة المخارج، وظلوا يطرقون على الأبواب والنوافذ عندما أراد النوم.

وذكر أنهم طلبوا مكافآت نهاية خدمة على الرغم من أنه لم يتم تسريحهم جميعا.

لكن العمال يقولون إنهم لم يتلقوا أجورهم منذ شهرين، وهو ما ينفيه ستارنز.

ويخشى العمال من إغلاق المصنع وعدم منح مكافآت نهاية خدمة لباقي العاملين، بحسب ما ذكرته المسؤولة العمالية المحلية تشي لي شيانغ في مقابلة سابقة.

وقالت تشي الخميس إن الخلاف "تم حله بطريقة ترضي كلا الطرفين".

ولم تتدخل الشرطة المحلية في الخلاف الذي اعتبرته خلافا مدنيا يتعين على كلا الطرفين حله، بحسب مراسل بي بي سي في الصين داميان غراماتيكاس.

المزيد حول هذه القصة