رئيسة كوريا الجنوبية تبدأ زيارة للصين

Image caption وصلت الرئيسة بارك إلى بكين صباح الخميس

بدأت رئيسة كوريا الجنوبية بارك غين هاي الخميس زيارة رسمية للصين تبحث خلالها مع المسؤولين الصينيين الملف النووي الكوري الشمالي اضافة الى العلاقات الثنائية.

وتأمل بارك في أن تقنع الصين بعمل المزيد من أجل إجبار بيونغيانغ على توخي الإعتدال.

وكانت الرئيسة بارك، التي ستجتمع في وقت لاحق الخميس بنظيرها الصيني شي جينبينغ، قد قالت إن الأولوية بالنسبة لها تتلخص في تعزيز التعاون مع الصين من أجل السعي نحو نزع سلاح كوريا الشمالية النووي.

وكانت واشنطن وسيؤول قد قالتا إنهما لن تتقبلا ابدا أن تكون كوريا الشمالية دولة نووية، وتصران على أن على بيونغيانغ إبداء التزاما ملموسا بالتخلي عن ترسانتها النووية اذا كانت تريد فعلا الدخول في مفاوضات ذات معنى مع المجتمع الدولي.

وتأمل بارك في أن تؤدي زيارتها لبكين - وهي زيارة تنظر اليها بيونغيانغ بكثير من القلق - إلى صدور بيان مشترك يبين التزام الجانبين الصيني والكوري الجنوبي بكوريا شمالية منزوعة السلاح النووي، وهو أقصى ما يمكن أن تذهب اليه بكين.