أوباما يدعم "نموذجا جديدا" لأفريقيا في خطابه بتنزانيا

Image caption أوباما يقول إنه أراد تغيير أسلوب التعاون

قال الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، إنه يريد "نموذجا جديدا" للتنمية في أفريقيا، في خطاب ألقاه في أول زيارة تقوده إلى تنزانيا.

وكان في استقبال الرئيس الأمريكي وأسرته لدى وصولهم إلى العاصمة دار السلام رئيس تانزانيا، جاكايا كيكويتي، وفرق الرقص الشعبي.

وفي خطاب ألقاه في آخر مرحلة من جولته الأفريقية، قال الرئيس الأمريكي إن تنزانيا تملك من الإمكانيات ما يجعلها قادرة على تغيير المنطقة.

وستكون المبادلات التجارية على رأس المحادثات التي يجريها الرئيس الأمريكي ومع نظيره التانزاني.

"شراكة"

وردا على سؤال ما إذا كانت الولايات المتحدة فعلت ما يكفي لمساعدة القارة، قال أوباما "إن الهدف الآن هو أن تبني إفريقيا نفسها للأفارقة".

وقد تعرض أوباما للانتقاد لعدم تقديمه برنامج كبير للقارة الأفريقية، وعبر العديد من الأفارقة عن خيبة أملهم في الرئيس الأمريكي، لأنهم كانوا يتوقعون منه التزاما خاصا تجاه القارة التي ينحدر منها أسلافه.

وقال الرئيس الأمريكي إنه أراد أن يغير من أسلوب التنمية الدولية القديم، بالتعامل مع رجال الأعمال والشركات الأفريقية مباشرة.

المزيد حول هذه القصة