مقتل 19 إطفائيا أثناء مكافحة حرائق وسط ولاية أريزونا الأمريكية

قتل 19 من رجال الإطفاء على الأقل في ولاية أريزونا الأمريكية أثناء محاولتهم مكافحة نيران اشتعلت في مناطق برية وسط

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

الولاية.

بات رجال الإطفاء المذكورون في عداد المفقودين الأحد اثناء محاولتهم مكافحة حريق هدد بلدة يارنيل في الولاية.

ودمرت حرائق غابات سريعة الانتشار عشرات المنازل وأدت إلى إجلاء سكان بلدتين صغيرتين شمال غربي مدينة فينكس عاصمة ولاية أريزونا.

وقد بدأ اشتعال النيران الجمعة الماضية، لتنتشر بسرعة وسط ارتفاع درجات الحرارة وانخفاض نسبة الرطوبة وهبوب الرياح.

وكانت أريزونا وأجزاء اخرى من الولايات الأمريكية الغربية، من بينها كاليفورنيا، قد شهدت درجات حرارة تقترب من المعدلات القياسية خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وقال طيران مكافحة الحرائق البرية الأمريكي في بيان أصدره إنه بات من المؤكد أن 19 على الأقل من رجال الإطفاء قد لقوا حتفهم في الحريق الذي نشب في تل يارنيل بولاية أريزونا".

من جانبه قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إن رجال الإطفاء أبطال عرضوا سلامتهم للخطر وضحوا بأنفسهم من أجل حماية المواطنين.

كما أعرب السيناتور جون ماكين عضو الكونغرس الأمريكي عن ولاية أريزونا عن تقديره للتضحيات التى قدمها رجال الإطفاء مؤكدا أن أسرهم في قلوب الأمريكيين جميعا.

وأكدت السلطات الأمريكية أن رجال الإطفاء الذين لقوا مصرعهم كانوا جزءا من فريق لمواجهة الكوارث المفاجئة وقاموا بمواجهة عدة حرائق مشابهة في نيوميكسيكو وأريزونا خلال الأسابيع الماضية.

وأكد مدير فرق الإطفاء إن عناصر الفريق المتوفين قاموا بإجراء أخير بعدما حاصرتهم النيران.

وقال دان فاريجو "واحد من الإجراءات التى يقوم بها رجال الإطفاء كإجراء أخير عندما تحاصرهم ألسنة اللهب هو الحفر لأكبر عمق يستطيعون ثم تغطية أنفسهم بمواد مضادة للحريق على أمل أن تمر ألسنة اللهب من فوقهم ويتمكنوا من النجاة".

في هذه الأثناء أوضحت شرطة أريزونا أن فريق مكافحة الحرائق كان يمتلك بطاطين مقاومة للحرائق لكن استخدامها لم يكن فعالا في الموقف الذي تعرضوا له.

ولازال نحو 200 من رجال الإطفاء يكافحون انتشار النيران في المناطق البرية للولاية، حيث أفيد بإخلاء نحو 50 منزلا هناك.

ويعد هذا أكبر عدد للقتلى من رجال الإطفاء في حريق واحد من هذا النوع في الولايات المتحدة منذ 80 عاما عندما قتل 29 رجلا في مكافحة حريق عام 1933 في لوس أنجلوس.

المزيد حول هذه القصة