سجن جاسوسين روسيين في ألمانيا

Image caption امرت المحكمة الألمانية بتمويه صور الزوجين

أصدرت محكمة في ألمانيا احكاما بالسجن على زوجين أدينا بالتجسس لصالح روسيا لأكثر من عشرين عاما.

وكان الزوجان، اندرياس وهيدرون أنشلاغ، قد قدما إلى ألمانيا باستخدام جوازي سفر مزورين قبل 25 عاما.

وحكمت محكمة في مدينة شتوتغارت جنوبي ألمانيا على الزوج اندرياس انشلاغ بالسجن لمدة ست سنوات وستة اشهر، بينما حكمت على زوجته بالسجن لخمس سنوات وستة أشهر .

وكان الزوجان قد اعتقلا في مسكنهما في مدينة ماربورغ غربي ألمانيا في أكتوبر / تشرين الأول 2011.

وتعتقد الشرطة الألمانية أن اسمي الزوجين المدرجة في جوازي سفرهما النمساويين مزوران، وانهما روسيان في اواسط الخميسنيات من عمريهما.

وكان الزوجان قد قاما بدور الوسيط بين مسؤول في وزارة الخارجية الهولندية كان على اطلاع على اسرار تخص حلف شمال الأطلسي من جهة والسلطات الروسية من جانب آخر.

وقد حكم على المسؤول الهولندي بالسجن 12 عاما.

وقد أدى اعتقال ذلك المسؤول والتحقيق معه إلى الكشف عن حقيقة الزوجين اللذين كانا يزودان المخابرات الروسية الخارجية بالمعلومات.

ويقول مراسل بي بي سي في برلين ستيفن إيفانز إن ابنة الزوجين التي ولدت وترعرعت في المانيا كانت جاهلة تماما بنشاطاتهما وحتى بهويتيهما الحقيقيتين قبل أن يصبحا جاسوسين.