الهند: تفجير مزار بوذي مقدس في بيهار

استهدفت سلسلة من التفجيرات أكثر المزارات البوذية في الهند قداسة، معبد بودغايا في ولاية بيهار الذي يقال إنه المكان الذي تمكن فيه البوذا نفسه من بلوغ "مرحلة الاستنارة الروحية."

وقد أصيب جراء التفجيرات التسعة التي ضربت مجمع معبد بودغايا شخصان.

ووصفت الشرطة العبوات المستخدمة في التفجيرات بأنها عبوات موقوته منخفضة الحدة. وقد احدثت التفجيرات اضرارا خفيفة في المعبد لم تتعد كسر بعض الشبابيك واحدى الأبواب.

ووصفت الحكومة الهندية التفجيرات بالعمل الإرهابي، ولكن لم تتبن أي جماعة مسؤولية الهجوم.

وقال شهود إن عددا من العبوات انفجرت قرب شجرة تدعى "بودي"، وهي شجرة يؤمن البوذيون انها منحدرة من ذات الشجرة التي كان البوذا يتفيأ بظلها.

الا ان الشرطة أكدت أن الشجرة لم تصب بأي سوء.

وأدان رئيس الحكومة الهندية مانموهان سينغ التفجيرات بقوة، وقال "لن نتهاون ابدا مع هذا النمط من الهجمات الذي يستهدف اماكن العبادة."

يذكر ان مجمع معبد بودغايا من أقدم اماكن العبادة البوذية في الهند، وقد اعتبرته منظمة اليونسكو صرحا اثريا عام 2002.

ويقول المراسلون إن الهجمات التي تستهدف البوذيين نادرة الوقوع في الهند، ولكن المشاحنات بين البوذيين والمسلمين أخذت بالتصاعد في المنطقة في الآونة الأخيرة ولاسيما في بورما وسري لانكا وبنغلاديش.