مالطا تلغي خططا لترحيل مهاجرين ليبيين

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

ألغت مالطا ترحيل مهاجرين ليبيين إلى بلادهم بعد تدخل المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان.

وكانت الحكومة تخطط لإعادة مهاجرين وصلوا إلى أراضيها على متن قوارب، لكنها قالت إنها ستلتزم بقرار المحكمة الأوروبية.

وقال رئيس الوزراء جوزيف موسكات إن 400 مهاجر قد وصلوا إلى مالطا خلال الأسبوع المنصرم.

وكانت مالطا قد طلبت الأسبوع الماضي مساعدة الاتحاد الأوروبي في التعامل مع تدفق اللاجئين إليها.

وقد تم إنقاذ 291 مهاجرا من أحد القوارب الأسبوع الماضي، ويعتقد أنهم جاؤوا من ليبيا مع أن بعضهم من اصل أريتيري.

وجلبت دوريات السواحل المالطية 68 مهاجرا آخرالأربعاء.

وقال موسكات إن السلطات المالطية رصدت قوارب أخرى في البحر المتوسط.

وتشهد أشهر الصيف في العادة تدفق المهاجرين من دول إفريقية، يصل الكثيرون منهم إلى مالطا أو إلى جزيرة "لامبيدوزا" الإيطالية، على أمل الوصول إلى دول أوروبية أخرى.

وكانت المحكمة الأوروبية قد أصدرت حكمها الثلاثاء بعد أن تلقت طلبا طارئا من منظمات غير حكومية قلقة من عزم الحكومة المالطية ترحيل المهاجرين، وعبرت مفوضة الشؤون الداخلية في الاتحاد الأوروبي سيسيليا مالمستروم عن قلقها من خطة إعادة المهاجرين، وقالت "كل من يصل إلى أراضي الاتحاد الأوروبي من حقه طلب اللجوء السياسي وأن يحظى بالنظر في طلبه".

المزيد حول هذه القصة