انتقادات لعضو بالبرلمان الإيطالي وصف وزيرة كونغولية الأصل بـ "انسان الغاب"

Image caption منذ تعيين كيينجي وزيرة للاندماج وهي تتعرض لسلسلة من الإهانات العنصرية

أجبر عضو بارز بالبرلمان الإيطالي على الإعتذار بعد تعرضه لسيل من الانتقادات لوصفه أول وزيرة سوداء في بلاده بإنسان الغاب.

كان روبرتو كالديرولي، نائب رئيس مجلس الشيوخ الإيطالي الذي ينتمي لحزب رابطة الشمال المناهض للمهاجرين، قال إن تعيين سيسيلي كيينجي وزيرة سوف يشجع "الهجرة غير الشرعية" إلى إيطاليا.

وأضاف أنه من الواجب أن تكون "وزيرة في بلدها"، كما ورد في تقارير صحفية.

ومنذ تعيين كيينجي، وهي إيطالية تنحدر من الكونغو الديمقراطية، وزيرة للاندماج في ابريل/ نيسان وهي تتعرض لسلسلة من الإهانات العنصرية.

"تخطى الحدود"

وقال كالديرولي في تجمع سياسي ببلدة تريفيجليو شمالي البلاد "أنا أحب الحيوانات مثل الدببة والذئاب كما يعرف الجميع لكن عندما أرى صورا لكيينجي لا يسعني إلا أن أفكر في إنسان الغاب، ولكني لا أقول انها كذلك."

وأثار تعليق السيناتور الإيطالي انتقادات حادة على مواقع التواصل الإجتماعي.

ووجه عدد من الساسة، منهم اعضاء من حزبه انتقادات لكالديرولي وطالب بعضهم باستقالته من منصبه.

وقال رئيس الوزراء الإيطالي انريكو ليتا في تصريح رسمي وعلى حسابه على موقع تويتر ان تصريحات كالديرولي "تخطت الحدود".

لكن السيناتور الإيطالي اعتذر عن تصريحاته قائلا إنها كانت جزءا من جدل أكبر حول قضية الهجرة غير المشروعة.

وأفادت وكالة الانباء الإيطالية بأن كالديرولي اتصل بكيينجي ليعتذر لها بشكل مباشر.

المزيد حول هذه القصة