إطلاق سراح المعارض الروسي اليكسي نافالني

أمرت محكمة روسية في مدينة كيروف باطلاق سراح المعارض أليكسي نافالني بكفالة يوم الجمعة، وذلك بعد يوم واحد من صدور حكم بحقه بالسجن خمس سنوات بتهمة الاختلاس.

وفرضت المحكمة بعض القيود على تنقل نافالني الذي استأنف حكم السجن.

وكان الادعاء في مدينة كيروف قد طالب في خطوة غير متوقعة أن ينتقل نافالني - وهو من كبار منتقدي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين - الى العاصمة موسكو بانتظار مصير الاستئناف الذي تقدم به.

وقد يكون الغرض من هذه الخطوة ارضاء ناشطي المعارضة الذين تظاهروا بالآلاف في عدة مدن ضد حكم السجن الذي صدر بحق نافالني.

ويقول مراسل بي بي سي في موسكو دانييل ساندفورد إن المحكمة سمحت لنفالني بادارة حملته الانتخابية في انتخابات عمدة موسكو التي ستجري في الثامن من شهر سبتمبر/أيلول.

وعبر نافالني عن شكره للذين ساندوه بالتوجه الى ميدان مانيج في موسكو وميادين اخرى.

ومن التطورات الملفتة للانتباه في محاكمة نافالني أن الادعاء ايضا طالب ببقائه طليقا.

يذكر أن بعض الاحتجاجات في موسكو وسانت بطرس بيرغ قد اتخذت منحى عنيفا وأن الشرطة قد اعتقلت العشرات، حسب تقارير.

المزيد حول هذه القصة