قضية سنودين: موظف الاستخبارات الأمريكية السابق يقدم طلبا رسميا للجوء إلى روسيا

إدوارد سنودين
Image caption سنودين يريد جواز سفر للجوء إلى دولة في أمريكا اللاتينية.

طلب المستشار السابق في وكالة الأمن القومي الأمريكي إدوارد سنودين العالق منذ ثلاثة أسابيع في مطار موسكو، رسميا اللجوء السياسي المؤقت في روسيا، كما أعلن محاميه الروسي اناتولي كوتشيرينا لوكالة فرانس برس.

وقال المحامي وهو عضو هيئة استشارية مقربة من الكرملين بعدما التقى سنودين في مطار موسكو-شيريميتييفو "لقد أرسل الطلب إلى السلطات الروسية".

وكان سنودين قد أعلن الجمعة بعد لقاء مع ممثلي منظمات حقوقية ومحامين ونائب مقرب من الكرملين أنه سيطلب اللجوء في روسيا في انتظار تمكنه من السفر إلى أمريكا اللاتينية حيث عرضت عليه فنزويلا وبوليفيا ونيكاراغوا اللجوء إليها.

ووجه سنودين طلبات في مطلع يونيو/حزيران إلى نحو عشرين بلدا من بينها روسيا، لكنه عدل عن ذلك بعد أن أعلن الرئيس فلاديمير بوتين أن عليه أن يكف عن التعرض للولايات المتحدة والكشف عن تفاصيل برنامج التجسس على الاتصالات الإلكترونية الذي تنفذه الاستخبارات الأميركية.

وقال بوتين إن الضغوط التي مارستها الولايات المتحدة أدت إلى احتجاز سنودين في موسكو، وإن سنودن سيرحل عندما يجد مكانا آخر يمكنه أن يقصده.

وتطالب الولايات المتحدة بتسليمها سنودين لمحاكمته.

المزيد حول هذه القصة