سعدية سيف الدين: أول طالبة مسلمة تشغل مقعدا في مجلس جامعة كاليفورنيا

سعدية سيف الدين
Image caption سعدية سيف الدين عبرت عن سعادتها بالمنصب.

اختارت جامعة كاليفورنيا طالبة أمريكية مسلمة لمقعد الطلبة في مجلس أمنائها في خطوة قوبلت بالرفض من جماعات يهودية اعترضت على نشاطها المؤيد للفلسطينيين.

وستصبح الطالبة سعدية سيف الدين (21 عاما) التي تدرس الرعاية الاجتماعية في جامعة كاليفورنيا العريقة في بيركلي أول طالبة مسلمة تدخل مجلس الأمناء الذي يضم 26 عضوا وتستمر عضويتها عاما اعتبارا من 2014.

واعترضت جماعات يهودية من بينها مركز سيمون فيزنتال الشهير بشدة على تعيين سيف الدين، وعزت اعتراضها إلى مشاركة الطالبة في حملة لوقف تحويل أموال الجامعة إلى شركات لها علاقات عمل مع الجيش الإسرائيلي.

وقال الحاخام أرون هير من مركز فيزنتال الذي طلب من أعضاء مجلس الأمناء رفض شغل سعدية للمقعد "في عام كانت فيه قضايا الحرم الجامعي هي المسيطرة على نظام جامعة كاليفورنيا يصبح التصويت لصالح تعيين من عمل على استقطاب الآلاف والآلاف من الناس في مجتمع الحرم وما وراءه أمر صادم".

وأضاف "كان من الممكن أن يخدم مرشح مسلم مناسب في هذا الموقع. لا نعتقد أن سعدية هي هذا المرشح المناسب".

ورغم الاعتراضات صوت 25 من أعضاء مجلس أمناء الجامعة الأربعاء لصالح تعيين سيف الدين، بينما امتنع عضو واحد عن التصويت مشيرا الى أنشطة الطالبة التي أحدثت انقسامات.

وقالت سعدية سعدية المحجبة بعد التصويت "أشعر بسعادة غامرة وأتشوق للغاية لهذا المنصب".

وفي خطاب قبول العضوية قالت إنها تأمل في أن تجعل نظام الجامعة متاحا للمزيد من الطلبة.

المزيد حول هذه القصة