إتهام السياسي الصيني بو شي لاي بالفساد والرشوة وإساءة استخدام السلطة

بو شي لاي
Image caption كان بو مرشحا رئيسيا لاحتلال موقع متقدم في القيادة الصينية

إتهمت الصين السياسي المطرود بو شي لاي بتهم الفساد وتلقي الرشوة وإساءة استخدام السلطة، حسب وسائل إعلام رسمية صينية.

وكان بو شي لاي، أمين لجنة الحزب الشيوعي الصيني الأسبق في بلدية تشونغتشنغ، أبعد عن الحزب وجرد من مناصبه بعد تورط زوجته بفضيحة مقتل رجل أعمال بريطاني.

وسجنت زوجته قو كاي لاي في أغسطس/آب بتهمة قتل رجل الأعمال البريطاني نيل هيوود.

وقد عثر على هيوود ميتا في فندق في تشونغتشينغ في 15 نوفمبر/تشرين الثاني من عام 2011.

وقالت وكالة شينخوا الرسمية الصينية إن المحققين في جينان في مقاطعة شاندونغ أتهموا بو الخميس، وتم تسليم لائحة الإتهام إلى محكمة الشعب المتوسطة في مدينة جينان.

وكان بو (63 عاما) مرشحا رئيسيا لاحتلال موقع متقدم في القيادة الصينية في التغييرات الأخيرة قبل تفجر هذه الفضيحة.

وعدت فضيحة بو من أكبر الفضائح التي هزت الصين في السنوات الأخيرة.

المزيد حول هذه القصة