اتهام صينية بالتخريب المتعمد لمعالم في واشنطن

Image caption اصلاح الاضرار في الكتدرائية الوطنية

مثلت سيدة صينية امام القضاء في واشنطن يوم الثلاثاء بتهمة التخريب المتعمد لمعالم في العاصمة الامريكية، بصمنها نصب الرئيس لينكولن والكتدرائية الوطنية، باستخدام الطلاء الاخضر.

وأمرت القاضية لوري باركر بايداع السيدة، واسمها جيا تيان التي تبلغ من العمر 58 عاما، الحبس بتهمة تخريب الممتلكات لحين موعد الجلسة القادمة من محاكنها يوم الجمعة المقبل بينما يستمر التحقيق في القضية.

وكانت عمليات التخريب قد استهدفت عدة معالم في العاصمة الامريكية في الايام الاخيرة.

وحسب الوثائق الخاصة بالقضية، فإن المتهمة تحمل جواز سفر صينيا وان التأشيرة الامريكية الممنوحة لها انتهى مفعولها السبت الماضي.

ولم تدل المتهمة بأي معلومات للشرطة سوى القول إنها تسكن في مدينة لوس انجليس.

وكانت قد اعتقلت في الكتدرائية الوطنية وبحوزتها "ما يشبه علبة مشروبات تحتوي على طلاء اخضر يشبه ذلك الذي استخدم لتشويه تماثيل في الكتدرائية والارغن المستخدم فيها."

يذكر ان تهمة التخريب المتعمد يعاقب بالسجن لعشر سنوات كحد اقصى وبغرامة لا تتجاوز خمسة آلاف دولار.