اتصالات بين زعيمين للقاعدة أدت لاغلاق السفارات الأمريكية

Image caption يستمر اغلاق السفارات والقنصليات الامريكية في حوالي 20 بلداً حتى السبت

قال تقرير امريكي إن اتصالا بين قياديين كبيرين في تنظيم القاعدة كان السبب وراء قرار اغلاق الولايات المتحدة سفاراتها في شمال افريقيا والشرق الأوسط.

اتصالات بين زعيمين في القاعدة سبب اغلاق السفارات الامريكية

ودار هذا الاتصال بين زعيم تنظيم القاعدة ايمن الظواهري وزعيم فرع التنظيم في اليمن ناصر الوحشي، وكشف خلال التنصت على هذه المكالمة مطالبة الظواهري الوحشي بتنفيذ عمليات نوعية ضد مصالح امريكية وغربية أعنف من تلك التي حدثت في 9 ايلول /سبتمبر.

وكانت الولايات المتحدة قد أغلقت الأحد سفاراتها وقنصلياتها في حوالي 20 بلداً.

وقال مراسل بي بي سي في واشنطن رجاني فيداناثان إن وزارة الخارجية الامريكية أصدرت بياناً يحذر من السفر وهو ساري المفعول حتى نهاية شهر آب/اغسطس.

وصرح مسؤول امريكي لوكالة اشويتستد برس إن "رسالة الظواهري ليست جديدة بل تم تسريبها منذ عدة اسابيع، وركز محتواها على ضرب اليمن.

"تمديد اغلاق السفارات"

وتعتزم الولايات المتحدة اغلاق سفاراتها في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا حتى السبت خوفاً من شن هجمات من قبل القاعدة في نهاية شهر رمضان.

وسيستمر إغلاق السفارات الامريكية في أبوظبي وعمان والقاهرة والرياض والظهران والدوحة ودبي والكويت والمنامة ومسقط وصنعاء وطرابلس حتى السبت المقبل .

وحذت العديد من الدول حذو حليفتها امريكا، حيث مدت ألمانيا وفرنسا وبريطانيا إغلاق سفاراتها والذي كان مقررا له يوم واحد أمس الاحد حتى الأسبوع المقبل.

وفي الوقت الذي لم تكن فيه العاصمة الباكستانية، إسلام أباد، على لائحة الدول التي أغلقت فيها السفارة الأمريكية ، فإن الحكومة نفسها في حالة تأهب قصوى الأثنين بعد تحذير من قبل وكالات الاستخبارات أن حركة طالبان ربما تكون بصدد التخطيط لشن "اكبر هجوم على الإطلاق" في مدن كبرى.

المزيد حول هذه القصة