جوهانسبرغ تعتذر لمانديلا بسبب إشعار دفع فاتورة خاطئ

منزل مانديلا
Image caption أطفال يعلقون رسائل بتمني الشفاء على جدار منزل مانديلا.

اعتذرت مدينة جوهانسبرغ لنيلسون مانديلا وأسرته لأنها وضعت خطأ إشعارا بعدم دفع فاتورة كهرباء على بيت الرئيس السابق لجنوب إفريقيا، محذرة فيه بقطع التيار الكهربائي.

وقالت المدينة، التي تواجه سيلا من الشكاوى من السكان بسبب الفواتير غير الدقيقة، إن الإشعار كان بمبلغ 6.468.48 راند، أي ما يعادل 660 دولارا، وقد أرسل خطأ إلى منزل مانديلا، وكان من المفترض أن يرسل إلى منزل آخر.

وجاء في بيان أصدرته المدينة "تود المدينة إبلاغ اعتذارها لأسرة مانديلا، لما يكون هذا الحادث السيئ قد سببه من إزعاج".

Image caption بعض الرسائل تكتب على الأحجار أمام البيت.

ولايزال مانديلا، الزعيم التاريخي ذو الشعبية الجارفة في جنوب أفريقيا، يرقد في مستشفي في بريتوريا يكافح التهابا رئويا أفضى إلى دخوله في حالة حرجة.

ويعتبر موقع منزل مانديلا، البالغ من العمر 95 عاما، في جوهانسبرغ أحد الأسرار التي لم يسترها الكتمان في جنوب إفريقيا.

إذ دوما ما تزوره وسائل الإعلام ومحبو مانديلا الذين يتركون رسائل يدعون فيها له بالشفاء العاجل يكتبونها على أحجار واجهة البيت الخارجية.

المزيد حول هذه القصة