استئناف الرحلات في مطار نيروبي

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

استؤنفت الرحلات الجوية في مطار العاصمة الكينية نيروبي بعد أن كانت قد توقفت الأربعاء بسبب اندلاع حريق في المطار.

وكانت طائرة متوجهة إلى نيروبي من لندن أول الطائرات التي هبطت في المطار بعد إعادة افتتاحه في الساعة السادسة والنصف بالتوقيت المحلي، تلتها طائرتان من بانكوك وكليمينجارو.

ولم يعرف سبب الحريق، وقالت سلطات المطار إنه لم ينجم عنه إصابات خطيرة، واستغرق إخماده أربع ساعات.

ويعتبر مطار نيروبي مركز النشاط الجوي في المنطقة حيث يستخدمه 16 ألف مسافر يوميا.

وقد أعيد توجيه الرحلات المتجهة الى المطار الى مطارات أخرى.

وكان الحريق قد نشب في قاعة الوصول في الساعة الخامسة من صباح الأربعاء، ويجري التحقيق في أسباب عدم توفر عربات إطفاء كافية، ويبدو أن بعضها علق في زحام السير.

وساعد جنود ورجال شرطة في عملية الإطفاء باستخدام جرادل المياه، حسب ما قالت سيلفيا أموندي لوكالة أنباء فرانس برس، وهي سيدة كانت قد وصلت إلى المطار لاستقبال أحد أقاربها.

Image caption شب الحرق في قاعة الوصول في المطار

وقالت إن صالة الوصول قد دمرت تماما وانهار سقفها وغطت الشظايا والمياه الأرض.

يذكر أن ثلث واردات أوروبا من الزهور بالإضافة الى الخضروات الطازجة تأتي من كينيا.

وقد انخفض سعر أسهم شركة الطيران الكينية بنسبة 2 في المئة بعد الحريق.

وصرح رئيس قسم مكافحة الإرهاب في كينيا انه لا يعتقد أن الحريق ناجم عن عمل إرهابي.

ويقول مراسلون إن المطار قديم ومزدحم.

المزيد حول هذه القصة