جون كيري: على الولايات المتحدة وروسيا إجراء مباحثات رغم "التصادم" بينهما

وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري ووزير خارجية روسيا، سيرغي لافروف
Image caption يأتي الاجتماع بينهما بعد أيام من إلغاء أوباما قمة كانت مقررة مع بوتين

قال وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، إن الولايات المتحدة وروسيا مطالبتان بتحقيق تقدم في القضايا الحرجة رغم "التصادم ولحظات الاختلاف".

أما وزير خارجية روسيا، سيرغي لافروف، فقال إن الدولتين وضعتا "أساسا صلبا" لإقامة تعاون بينهما مستقبلا.

ويأتي الاجتماع بينهما بعد أيام من إلغاء الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، قمة كانت مقررة مع الرئيس الروسي، فلاديمر بوتين.

وذكر أوباما أن سبب إلغاء القمة هو منح روسيا اللجوء إلى مسرب المعلومات الاستخباراتية الأمريكي الهارب، إدوارد سنودن.

ويشارك في اجتماع واشنطن أيضا وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، ونظيره وزير الدفاع الأمريكي، تشاك هيغل.

وأقر كيري بتوتر العلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا في أعقاب القرار الروسي بمنح اللجوء إلى سنودن لمدة سنة.

وقال كيري "ليس سرا أننا واجهنا لحظات صعبة وبطبيعة الحال ليس فقط بسبب قضية سنودن".

وأضاف قائلا "سنناقش هذه الاختلافات اليوم وبكل تأكيد. لكن اجتماع اليوم يظل أهم من التصادم واللحظات الصعبة".

وذكر كيري أن ثمة حاجة إلى الاتفاق بشأن مسألة الدفاع الصاروخي وأفغانستان وإيران وكوريا الشمالية وسوريا.

وقال وزير خارجية روسيا إن الدبلوماسيين في البلدين "وضعا أساسا متينا جدا بالنسبة إلى العمل مستقبلا" لكنه أشار إلى أن الاقتراحات لمزيد من التعاون لا يمكن الاتفاق بشأنها حتى يلتقي أوباما وبوتين شخصيا.

المزيد حول هذه القصة