نضال حسن، الطبيب الأمريكي الذي قتل 13، يواجه الإعدام

نضال حسن
Image caption تولى نضال حسن الدفاع عن نفسه

رفض الطبيب النفسي الأمريكي من أصل عربي، نضال حسن، الذي أطلق النار في قاعدة عسكرية أمريكية وقتل 13 عسكريا عام 2009، الإقرار بأنه "مذنب".

ويواجه حسن حكم الإعدام بعد أن أدانته المحكمة.

ويتولى حسن الدفاع عن نفسه، إلا أنه بقي صامتا خلال المحاكمة.

وكان حسن قد أدين بـ 13 تهمة "قتل متعمد" و 32 تهمة "محاولة قتل" يوم الجمعة.

وقال إنه أطلق النار على جنود مسلحين فقتل منهم 13 وأصاب كثيرين بجراح.

ويقول الادعاء ان حسن كان قد خطط جيدا لتنفيذ هجومه، على مدى أسابيع.

وبدأت هيئة المحلفين العسكرية المكونة من 13 عضوا مرحلة الحكم الأثنين، وتوصلت الى الإدانة بالإجماع خلال سبع ساعات.

ويتطلب الحكم بالإعدام إجماعا من هيئة المحلفين، وفي حال غياب الإجماع يحكم المتهم بالسجن المؤبد.

ولم ينفذ حكم الإعدام في عسكري أمريكي منذ عام 1961، ويوجد الآن 5 عسكريين محكوم عليهم بالإعدام في السجون الأمريكية ينتظرون تنفيذ الحكم.

ويتطلب تنفيذ حكم الإعدام في رجل عسكري موافقة الرئيس.

وحاول مستشارون حقوقيون الدفاع عن حسن إلا أنه قال ان خياره بالدفاع عن نفسه كان طوعيا.

ويتوقع أن يصدر الحكم الأربعاء، ومن غير المعروف إن كان حسن سيدلي بأية أقوال.

وكان المحامون المعينون من قبل المحكمة قد قالوا إنه يريد الإعدام "حتى يحقق الشهادة".

المزيد حول هذه القصة