مقتل 5 بتفجير انتحاري في قندهار جنوبي افغانستان

Image caption استهدف الانتحاري نقطة للشرطة

فجر انتحاري نفسه قرب نقطة تفتيش تابعة للشرطة الافغانية في مدينة قندهار جنوبي البلاد، فقتل خمسة اشخاص على الاقل معظمهم من المدنيين.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم الذي وقع صباح السبت، ولكن حركة طالبان كانت قد كثفت نشاطها في عموم البلاد بينما تستعد القوات الاجنبية للانسحاب بعد ان سلمت مسؤولية حفظ الامن للقوات الافغانية.

وكان جاويد فيصل، الناطق باسم حاكم قندهار، قد قال مبدئيا إن الانتحاري كان يستقل سيارة وانه فجر عبوته عندما كان رجال الشرطة يفتشونها.

ولكنه عاد وقال إن المهاجم كان راجلا.

وقد اصيبت مبان عدة، بينها مصرف وعدد من المتاجر الصغيرة، اضافة الى بعض السيارات باضرار.

ونقلت وكالة اسوشييتيد برس للانباء عن الطبيب محمد ولي في مستشفى قندهار قوله إن المستشفى تسلمت خمس جثث على الاقل، اضافة الى 25 مصاب.

المزيد حول هذه القصة