نضال حسن المدان بقتل 13 جنديا أمريكيا يجبر على حلق لحيته

Image caption أطلق حسن لحيته في السنوات التي أعقبت قتل الجنود الأمريكيين.

أجبر نضال حسن الذي حكم عليه الأسبوع الماضي بالإعدام بسبب إطلاقه النار في عام 2009 في "فورت هود"، على حلاقة لحيته وشاربه، بحسب ما قال متحدث باسم الجيش الأمريكي.

وكان الرائد نضال حسن البالغ من العمر 42 عاما قد أطلق شعر لحيته تمشيا مع بعض التعاليم الدينية الإسلامية في السنوات التي أعقبت الهجوم الذي قتل فيه 13 جنديا، وجرح 32 آخرون.

وقد تبين أن إطلاق شعر الوجه بالنسبة لنضال الذي ينتظر تنفيذ حكم الإعدام، والذي ظهر به في المحكمة العسكرية يعد انتهاكا لقواعد الجيش الخاصة بالنظافة الشخصية.

ولم يذكر المتحدث باسم الجيش الأمريكي متى حلق حسن لحيته.

وكان حسن - المحتجز حاليا في مركز اعتقال في فورت ليفينورث في ولاية كانساس - قد قال إنه أطلق النار في قاعدة تكساس العسكرية لحماية متمردي طالبان من أفراد القوات الأمريكية الذين كانوا على وشك التوجه إلى أفغانستان.

المزيد حول هذه القصة