تايلاند: تبرئة شخص من جريمة اهانة الملك بعد ان وشى به اخوه

Image caption ثاناوات اتهم اخاه باهانة الملك

برأت محكمة تايلاندية يوم الجمعة ساحة رجل كان اخوه قد وشى به للسلطات واتهمه باهانة ملك البلاد، وهي جريمة يعاقب بها القانون التايلاندي بالسجن لمدد قد تصل الى 15 عاما.

وقال القاضي الذي تلى قرار الحكم إن الادلة لم تكن كافية لادانة يوثابوم مارتنوك.

وكان اخو يوثابوم، ثاناوات، الشاهد الوحيد على جريمته المزعومة، بينما شهد باقي اقاربه على انه لم يهن الملك قط طيلة حياته.

مع ذلك اودع يوثابوم السجن لمدة سنة تقريبا ورفض طلب الكفالة الذي تقدم به "لدواع الامن القومي"، ومن المتوقع ان يخلى سبيله اليوم.

ورحبت زوجة يوثابوم، جونغكون كونغثين، بقرار المحكمة، ولكنها وصفت الوقت الذي قضته بعيدة عن زوجها بانه كان "عذابا."

وقالت الزوجة، "كان علينا العيش دون سعادة، ولكن المحكمة رحمتنا واثبتت ان العدالة تنتصر في آخر المطاف."

وقال منتقدون إن القضية مثيرة للقلق لأنها تبرهن كم هو سهل اساءة استخدام قوانين منع اهانة الذات الملكية في تايلاند.

وتنبع غرابة هذه القضية ليس فقط من كونها كانت مواجهة بين اخوين، بل لان الجريمة المزعومة وقعت في بيتهما وليس في مكان عام.