تحذيرات للآلاف بإخلاء منازلهم بسبب فيضانات كولورادو

من سكان منطقة بولدر
Image caption طلب من السكان التوجه الى المناطق المرتفعة

وجهت تحذيرات إلى آلاف الأشخاص لإخلاء منطقة بولدر في كولورادو وهي قرية جبلية صغيرة، مع تسبب الفيضانات في جداول ضخمة ارتفعت إلى مستويات خطيرة.

وتسببت الأمطار العاصفة في مقتل ثلاثة اشخاص على الاقل في الولاية وألحقت أضراراً جسيمة بالممتلكات.

وارتفعت مستويات المياه في جدول بولدر بسرعة بعدما سدّ الحطام والطين مجراه.

وأعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما حال الطوارئ ووقع على إرسال مساعدات الكوارث الاتحادية الى مقاطعة بولدر.

ويقال إن مدناً مثل جيمس تاون وليونز ولونغمونت تحولت إلى جزر من جراء الفيضانات.

وأقامت السلطات حواجز على الطرق لتجنيب الفارين بسياراتهم سلك الطرق التي غمرتها المياه.

وتسبب السيل الهائج ، والذي أطلق عليه اسم "طوفان المئة عام" بحسب المسؤولين، في إعاقة وصول فرق الانقاذ إلى المجتمعات الذين تقطعت بهم السبل.

وقال هوارد واتشل وهو من سكان ليونز لوكالة اسوشيتد برس مازحاً: "هذا أشبه بما في الكتاب المقدس. رأيت أحد جيراني يبني فلكاً".

وأرسلت إشعارات إلى حوالى 4 آلاف من سكان بولدر كريك، تطالبهم الانتقال إلى مناطق مرتفعة، بحسبما ذكرت صحيفة "ديلي كاميرا" المحلية.

وتعد المناطق المنخفضة عن سطح البحر الواقعة ما وراء جبال روكي عرضة للخطر، وطلب من حوالى 3 آلاف شخص من سكانها لمغادرة الى مدينة دنفر التجارية.

وذكرت الشرطة في المدينة على تويتر ان أنابيب الصرف الصحي جرفت رجلاً وكلب. وتم انقاذ الاثنين وكلاهما على قيد الحياة.

ووجهت إخطارات طوارئ إلى 8 آلاف رقم هاتفي في بولدر كريك.

وقال المحافظ جون هيكنلوبر لإذاعة محلية ان هناك كمية مذهلة" من الأمطار.

وقال لإذاعة "كاي بي سي أو" إنه"نظرا للجفاف الذي شهدناه، يعد هذا أسوأ مطر انهمر في سنة".

وأفاد مسؤولو الطوارئ أن ثلاثة أشخاص على الاقل: قتلوا، رجل في كولورادو سبرينغز؛ وآخر قضى عندما انهار عليه مبنى في جيمستاون، وثالث في بولدر توفي بعدما ترجل من سيارته لمساعدة امرأة دفعتها السيول خارج السيارة. ولا تزال المرأة في عداد المفقودين.

وقال المتحدث باسم مقاطعة بولدر، جيمس بوروس، ان 17 شخصاً يعتبرون في عداد المفقودين.

وأضاف لوكالة أسوشييتد برس "مجهولو المصير ليسوا بالضرورة في عداد المفقودين، بل يعني أننا لم نسمع أنباء عنهم".

وبلغ منسوب الأمطار في منطقة بولدر 14.62 بوصة في 48 ساعة، وفقا لصحيفة "ديلي كاميرا". ويبلغ متوسط هطول الأمطار السنوي حوالي 21 بوصة.

وقال أندرو بارت، المتحدث باسم إدارة الطوارئ في مقاطعة بولدر لرويترز: "المياه في كل مكان.. تم تسجيل العديد من الانهيارات، الطين والوحل والحطام في كل مكان. تقطعت السبل بالسيارات في كل مكان."

وأفادت تقارير بانه تم ارسال قوات من الحرس الوطني الى شمال بولدر ليعبروا منها الى ليونز، التي يقال إن المياه العذبة مقطوعة عنها وكذلك الطاقة وخطوط الهاتف.

وأغلق الطريق السريع رقم 36 جزئياً بعد أن غطته الفيضانات، واغلقت السلطات في كولورادو الطريق السريع رقم 25، إلى الشمال من دنفر، وصولاً الى الحدود مع وايومنغ.

وتعطلت الدراسة في جامعة كولورادو، وكذلك أغلقت المدارس في المنطقة أبوابها.

وردت المطار الغزيرة الى الضغط الجوي المنخفض الذي خيم على المنطقة لمدة طويلة، والذي تمركز في ولاية نيفادا، وسحب الهواء الرطب من المكسيك إلى سفوح جبال روكي.

المزيد حول هذه القصة