اسباني يعيد بطاقة يانصيب رابحة "ليرضي ضميره"

Image caption خاف عقبى الضمير، فاعاد البطاقة

قال رجل اسباني من بلدة لاكورونيا اعاد بطاقة يانصيب ربحت 4 ملايين دولار وجدها في محله إنه لم يكن ليتمكن من الخلود الى النوم لو ادعى ملكيتها.

وتقوم الجهة المسؤولة عن اليانصيب بالبحث عن مالك البطاقة الحقيقي، وذلك بعد ان عثر مانويل ريخا غونزاليز عليها.

وقال غونزاليز لبي بي سي "لم افكر ابدا بالاحتفاظ بها (البطاقة) لأني اريد ان انام في الليل وضميري مرتاح."

يذكر ان الجائزة ستؤول الى غونزاليز في حال عدم العثور على الفائز الاصلي.

ولضمان عدم تقدم مدعين بملكية البطاقة، امتنعت السلطات عن الاعلان عن زمان ومكان بيعها وعلى من يدعي ملكيتها البوح بالمكان الذي اشتراها منه والوقت الذي فعل فيه ذلك.

وعبر غونزاليز، الذي يعمل شقيقه ووالده وجده في الشركة التي تدير اليانصيب الاسباني، عن تعاطفه مع صاحب البطاقة التي اضاعها.

وقال لبي بي سي "نسي صاحب البطاقة بطاقته في محلي، ووضعت نفسي مكانه. كان بالامكان ان يحصل نفس الشيء لي، ولذا قررت انه من الافضل ان اعيد البطاقة."

وقال إنه سيشعر بالسعادة لو تم العثور على الفائز الحقيقي بعد عملية البحث عنه التي قد تستغرق سنتين.

وجرى الاعلان عن البطاقة المفقودة في موقع مدينة لاكورونيا الخاص بالمفقودات وسط اعلانات عن مفاتيح وهواتف محمولة ومحفظات مفقودة.