الولايات المتحدة ترفض عبور طائرة الرئيس الفنزويلي مجالها الجوي

رئيس فنزويلا
Image caption مادورو وصف قرار السلطات الأمريكية بـ" الخطأ الفادح"

رفضت الولايات المتحدة السماح لطائرة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو بعبور أجوائها خلال رحلته إلى الصين حسبما أعلنت كراكاس الخميس.

وكان مادورو أعلن الثلاثاء أنه سيتوجه إلى بكين يوم السبت 21 من سبتمبر الجاري تستمر لثلاثة أيام.

وندد وزير الخارجية الفنزويلي الياس خوا برفض السلطات الأمريكية السماح لطائرة مادورو بعبور اجوائها معتبرا هذا الاجراء "إهانة" لبلاده.

وأضاف " لا أحد يمكنه أن يمنع طائرة تقل رئيسا يقوم بزيارة دولية من ان تعبر مجاله الجوي".

وأعرب خوا عن أمله في أن تسارع السلطات الأمريكية إلى " تصحيح هذا الخطأ ".

أما الرئيس نيكولاس مادورو فقال ان الولايات المتحدة ارتكبت "خطأ فادحا" برفضها إعطاء الإذن لطيارته بالمرور.

كما اتهم مادورو الولايات المتحدة برفض منح اعضاء في الوفد الفنزويلي تأشيرة دخول لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك الأسبوع المقبل.

من جانبه، دعا الرئيس البوليفي ايفو موراليس إلى عقد " اجتماع عاجل " لرابطة دول أمريكا اللاتينية والكاريبي التي تضم 33 دولة لبحث القرار الأمريكي والطلب من السفراء الامريكيين المعتمدين في هذه الدول "العودة فورا" إلى بلدهم.

يذكر أن موراليس نفسه تعرض لموقف مشابه عندما رفضت دول في الاتحاد الأوروبي لطائرته بعبور مجالها الجوي في يوليو / تموز الماضي أثناء عودته من روسيا.

واضطرت طائرة موراليس انذاك إلى الهبوط في فيينا حيث خضعت للتفتيش بعد الاشتباه في اختباء مسرب معلومات الاستخبارات الأمريكية إدوارد سنودين بها.

المزيد حول هذه القصة