باكستان تفرج عن القيادي البارز بطالبان الأفغانية الملا برادر

Image caption يأمل كابل أن يساعد إطلاق سراح برادر على دفع عملية السلام

أفرجت السلطات الباكستانية عن الملا عبد الغني برادر، المعتقل الأبرز لديها من قيادات طالبان الأفغانية وأحد مؤسسي الحركة، وفق ما ذكره مسؤولون باكستانيون.

وجاءت هذه الخطوة بناء على طلب من الحكومة الأفغانية التي تأمل أن يعطي إطلاق سراح برادر دفعة للمفاوضات مع مسلحي حركة طالبان.

وكان برادر أحد أربعة رجال أسسوا طالبان في أفغانستان عام 1994. لكن ليس واضحا بعد مدى النفوذ الذي لا يزال يحتفظ به داخل الحركة.

وقال متحدث باسم حركة طالبان في أفغانستان، ذبيح الله مجاهد، إنه لم يتسن لهم بعد التأكد من إطلاق سراح برادر.

وأضاف مجاهد: "لم يصلنا بعد أي تأكيد رسمي حول الإفراج عنه"، بحسب ما نقلته "فرانس برس".

واعتقل برادر في مدينة كراتشي الباكستانية عام 2010.

وأصبح برادر رجلا محوريا في نشاط طالبان بعد إسقاط حكمها بأيدي القوات التي قادتها الولايات المتحدة في عام 2001.

ويقول مراسل بي بي سي في كراتشي إنه لا يعرف المكان الذي سيتوجه إليه برادر بعد الإفراج عنه.

ومن المحتمل أن يذهب إلى دولة ثالثة، ربما الإمارات.

وأفرجت باكستان عن أكثر من 30 قياديا بحركة طالبان على مدار الأشهر الأخيرة.

لكن مراسلنا يلفت إلى أن إطلاق سراح هؤلاء المعتقلين لم يكن له تأثير يذكر على عملية السلام.

المزيد حول هذه القصة