روسيا تعلن عثورها على "مخدرات خام" على سفينة غرينبيس

سفينة لغرين بيس
Image caption تقول غرينبيس إن تحمة حيازة مخدرات على متن سفينتهم تهدف لتشويه سمعتهم

يقول محققون روسيون إنهم عثروا على ما يبدو أنه مخدرات خام على متن سفينة منظمة غرينبيس (السلام الأخضر) التي احتجزتها السلطات الروسية خلال احتجاج نظمه نشطاء على متنها في منطقة القطب الشمالي الشهر الماضي.

وقالت لجنة التحقيق الروسية: "خلال تفتيش السفينة، صودرت مخدرات يبدو أنها لقش الخشخاش والمورفين."

ويمكن اسخدام قش الخشاش أو ما يعرف بالأفيون الخام في انتاج المورفين أو الهيروين.

وقالت منظمة غرينبيس في بيان لها إن أي رأي يتحدث عن العثور على مخدرات على متن سفينتها – التي تعرف باسم "أركتك سنرايز"- هو مجرد "تشويه".

وأضاف البيان: "يمكننا فقط أن نفترض أن السلطات الروسية تشير إلى الإمدادات الطبية التي يتوجب على سفينتنا أن تحملها بموجب القانون البحري."

ويحتجز 30 شخصا للاشتباه في قيامهم بأعمال "قرصنة" بعد أن حاول نشطاء تسلق حفار نفط روسي للتعبير عن رفضهم للأضرار البيئية التي يرون أنه يسببها.

قلق دولي

وقد أثار احتجاز طاقم السفينة التابعة لمنظمة غرينبيس، والذي ينحدر من 18 دولة، قلقا دوليا واسعا.

وطالبت هولندا بالإفراج الفوري عن المحتجزين الذين تم اعتقالهم والإفراج عن السفينة التي كانت تحمل العلم الهولندي.

ومن بين المحتجزين ستة أشخاص بريطانيين، وناقش مسؤولون بوزارة الخارجية البريطانية أمر هؤلاء مع السفير الروسي في بريطانيا.

وقالت لجنة التحقيق الروسية في بيانها إن التهم ضد بعض المعتقلين قد تتغير في ضوء الأدلة التي جمعت من السفينة.

وبجانب الاشتباه في وجود مخدرات على متن السفينة، عثر أيضا على معدات ذات أغراض مزودجة، حيث قالت لجنة التحقيق الروسية إن هذه المعدات يمكن أن تستخدم في أغراض أخرى غير تلك التي تتعلق بالأنشطة البيئية.

ويسعى المحققون إلى تحديد الأشخاص المسؤولين من بين المتهمين عن "الاصطدام المتعمد" بقوارب حرس الحدود الروسية، وتعريض حياتهم للخطر، وفقا للبيان.

وردت منظمة غرينبيس في بيانها: "هناك سياسة صارمة لمواجهة العقاقير الترفيهية على متن سفن غرينبيس، وأي إدعاء بالعثور على أي شيء بخلاف الإمدادات الطبية ينبغي أن ينظر إليه بريب بالغ."

وأضافت: "قبل مغادرتها النرويج في طريقها للقطب الشمالي الروسي، خضعت السفينة لتفتيش من قبل كلاب بوليسية تابعة للسلطات النرويجية وفقا للإجراءات المعتادة. كما أن القوانين في النرويج من بين القوانين الأكثر صرامة في العالم، ولم يعثر على شيء لأنه لم يكن هناك شيء غير قانوني على متن السفينة."

وقالت المنظمة إن أي إدعاء من هذا القبيل هو مجرد "تلفيق" جلي.

المزيد حول هذه القصة