موظفو الحكومة الامريكية يعودون للعمل

Image caption عاد الادلاء السياحيون للعمل

عاد مئات الالوف من موظفي الحكومة الامريكية الى اعمالهم بعد ان وقع الرئيس باراك اوباما على قانون ينهي اغلاق عمل الحكومة الذي استمر 16 يوما، ويرفع سقف الدين الامريكي.

فقد تمكن ممثلو الحزبين السياسيين الامريكيين من الاتفاق على صيغة تنهي الشلل الذي اصاب الدوائر الحكومية قبل ساعات فقط من احتمال عجز الحكومة الامريكية عن الوفاء بديونها.

وقال الرئيس الامريكي إن "اي من الجانبين لم ينتصر على الآخر" جراء الازمة، مضيفا ان الولايات المتحدة "ستعود من جديد."

وجاء الاتفاق الاخير بعد ان اغلقت الحكومة مكاتبها جزئيا طيلة 16 يوما، جراء اخفاق الكونغرس في الاتفاق على ميزانية جديدة.

ووافق الكونغرس بموجب الاتفاق الجديد على رفع سقف الدين العام الى 16,7 ترليون دولار.

وبموجب الاتفاق الجديد سيتم تمويل الحكومة لحين الخامس عشر من يناير / كانون الثاني المقبل، وتمديد صلاحية الخزينة للاقتراض الى السابع من فبراير / شباط.

ولكن الاتفاق الجديد لم يتضمن حلا للخلافات التي تفصل بين الجانبين الديمقراطي والجمهوري حول الميزانية، ولكنه ينص على تشكيل لجنة من الحزبين تكون مهمتها صياغة اتفاق بعيد المدى حول الميزانية على ان ترفع تقريرها الى الكونغرس قبل حلول منتصف ديسمبر / كانون الاول المقبل.

وكان فصيل من الجمهوريين ينتمي الى حركة حفلة الشاي المتشددة قد سعى الى مواجهة مع الادارة الديمقراطية في محاولة لشل الاصلاحات لنظام التأمين الصحي التي ادخلها الرئيس اوباما.